الرعاية الصحية الأولية: الاسترتيجية الحل لضمان تغطية صحية شاملة

” عالمٌ غير متوازن من ناحية التغطية الصحية “، هذا ما أوضحته Margaret Chan المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية، خلال التقرير السنوي الذي نشرته المنظمة يوم 14/10/2008 تحت عنوان ” الرعاية الصحية الأولية: الآن أكثر من أي وقت مضى “، حيث ترى ” أن الرعاية الصحية الأولية تمثل مشروعا طموحا يشتمل على القيم والمبادئ التي تهدف إلى تطوير النظم الصحية “، يتحقق ذلك من خلال إرساء تغطية صحية عالمية تضمن إتاحة الخدمات الصحية للدول الأكثر فقرا.
تحدٍّ يبدو مستعصيا، ” النفقات الصحية العمومية تتراوح بين 20 و6000 دولار للشخص الواحد في السنة ” حسب ما ورد في التقرير.
أكثر من 47 مليون عملية ولادة تمت دون الحصول على الرعاية اللازمة، أكثر من 98 بالمائة من النساء فارقن الحياة أثناء فترة الحمل خلال السنة الماضية في الدول النامية!
حتى في الدول الأكثر تقدما، الأنظمة الصحية فيها بعيدة عن تحقيق غاياتها، بالرغم من الجهود المعتبرة التي تهدف إلى تحسين صحة الأفراد ومحاربة الأمراض.
اقترح التقرير تبني أربع توجهات مرتبطة ببعضها البعض لدعم الرعاية الصحية الأولية، التي اُعتبرت كحلٍّ جوهري لتحسين التغطية الصحية على المستوى العالمي وإيصال الخدمات اللازمة للدول الفقيرة: التغطية الشاملة، خدمات مرتكزة على الأشخاص، سياسات عمومية صحية ومفهوم القيادة.

Advertisements

الأوسمة:

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: